لقاء تعريفي لمهندسي المستقبل مع بداية العام الأكاديمي 2018-2019

نظمت كلية الهندسة في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا، في مقر أبوظبي، لقاءً تعريفياً بين أعضاء هيئة التدريس والطلبة الجدد الذين انضموا إلى الكلية مع بداية العام الدراسي 2018-2019.

بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية قدمتها الدكتورة فاتن خربط، نائب عميد كلية الهندسة، والتي رحبت بالطلبة متمنية لهم سنة أكاديمية مليئة بالإنجازات والنجاحات، موصية إياهم بالعمل بجد واجتهاد.

وقدم الأساتذة من كلية الهندسة مجموعة محاضرات تناولت أهم المواضيع التي يجب أن يكون الطلبة على دراية بها خلال مشوارهم الأكاديمي. وكانت البداية مع الدكتور ثابت مسمار الذي تناول نظام تصنيف الحضور والغياب وحساب المعدل التراكمي. وتحدث الدكتور محمد داود عن طريقة تسجيل المواد والخطط الدراسية، ومستقبل الطلاب الوظيفي، وكيفية اتخاذ القرار السليم لاختيار التخصص المناسب.

من جانبه، تحدث الدكتور إسماعيل بن مبروك عن المشاريع التي يمكن للطلبة العمل عليها وتقديمها مع اقتراب مرحلة تخرجهم. فيما ركز الدكتور يزيد غادي على جانب المنح والمساعدات المالية التي تقدمها الجامعة للطلبة، موضحاً الاختلافات بينها.

أما الدكتور طارق الأمسي فقد تحدث عن البريد الإلكتروني والبوابة الإلكترونية وطريقة استخدامهما، موضحاً أهميتهما خلال المشوار الأكاديمي للطالب.

وبدورها تحدثت الدكتورة هداية فجير عن المكتبة ومدى الاستفادة التي يمكن أن يحققها الطالب من خلالها، مؤكدة على أهمية أن يقتبس الطالب المعلومة وأن يعيد صياغتها بطريقته الخاصة باعتبار أن النسخ طبق الأصل يعتبر طريقة غير قانونية وغير مسموح بها، ومؤكدة على ضرورة احترام حقوق النشر للكاتب. وباعتباره مدرساً في المختبرات، فقد تحدث السيد محمد طلحة عن مختبرات الحاسوب والفيزياء والقواعد التي يجب على الطلبة اتباعها أثناء وجودهم في المختبرات.

وختام اللقاء التعريفي كان مع السيد زيدون حتاملة الذي استعرض خدمات مركز التعليم المستمر والدورات التدريبية التي يقدمها المركز للطلبة.

جاء هذا اللقاء التعريفي بالتزامن مع ذكرى احتفالIEEE 2018  باجتماع المهندسين من جميع أنحاء العالم وأعضاء IEEE لمشاركة أفكارهم التقنية لأول مرة في العام 1884.

تحميل


أخبار ذات صلة